جديد المقتطف

Post Top Ad

الأربعاء، 30 سبتمبر 2015

المحكمة الجنائية الدولية تنظر في أمر المتهم بتدمير آثار مالي

مثول المتهم بتدمير آثار إسلامية في مالي أمام المحكمة الجنائية الدولية  من المقرر أن يمثل المتهم بتدمير مواقع أثرية، في مالي، أمام المحكمة الجنائية الدولية الأربعاء في قضية هي الأولى من نوعها.

ويواجه المتشدد الإسلامي أحمد الفقي اتهامات بجرائم حرب بسبب تدمير 9 أضرحة في مدينة تمبكتو في مالي عام 2012.
وكانت النيجر قد سلمته بعد ان أصدرت المحكمة الدولية أمرا بالقبض عليه عام 2013.
وقالت المحكمة في بيان لها إن المتهم سوف يتم اخباره بالاتهامات الموجهة اليه خلال جلسة الاستماع الأولى يوم الأربعاء.
كما سيتحقق القاضي من هوية المتهم واللغة التي يتمكن من خلالها من متابعة جلسات المحاكمة.
وهذه هي القضية الأولى من نوعها التي يتم تقديمها إلى المحكمة "فيما يتعلق بتدمير مبان ذات طبيعة دينية أو اثرية."