جديد المقتطف

Post Top Ad

الجمعة، 7 أبريل 2017

ترجمة دليل سوريا للجنود الأمريكيين عام١٩٤٢ – الحلقة 2

ترجمة كتاب دليل سوريا الذي كان يحمله عناصر الجيش الأمريكي في الحرب العالمية الثانية
ترجمة الدكتور/ عبد العظيم صفاف *

لقراءة الحلقة الأولى (من هنا)

كيفية التعامل مع السوريين:
يبدو أن أهل سوريا اليوم أصدقاء لنا. لكن لو استطاع عملاء هتلر أن يقلبوهم ضدنا، فسيكون لذلك تبعات خطيرة جداً. هم أناس يمكن أن يقدموا لك الماء لو أحبوك، أو يسمموا كل مصادر المياه لو كرهوك. يمكن أن يرشدوك إلى كل الممرات الصحراوية والجبلية الوعرة، أو أن يضيّعوك هناك. يمكن أن يكشفوا لنا ما يفعله الألمان إذا أحبونا، أو يخبروا الألمان ما نفعله إذا كرهونا. إذا أحبونا يمكنهم التخلص من عملاء وجواسيس الألمان بينهم، وإن كرهونا فيمكن للألمان أن يسلحوا قبائلهم ويتسببوا بالكثير من الخسائر والألم لنا.
ربما الآن تستطيع أن تفهم أهمية أن تتعلم كيفية التعامل مع السوريين، والحفاظ على صداقتهم. يمكنك فعل ذلك وأن تتفهم عاداتهم ومعاملتهم بأدب ولطف وألا تؤذي مشاعرهم بتصرف أخرق أو لا مبالي.


اللباقة والمجاملة:
السوريون يتعاملون بكثير من اللياقة والمجاملة واللطف والتهذيب. إذا قبّل أحد يدك أو قبّل أصابعه بعد مصافحتك فلا تضحك (تعليق المترجم: هذه العادة في دمشق لليوم بين الأصدقاء والأقارب) هو يحاول تقديم المديح والإطراء لك. الأمريكيون يضربون بعضهم على الظهر بأكفهم في حالات المرح والمزاح. السوريون لا يفعلون ذلك، تجنب لمسهم أو محاولة مصارعتهم، حتى ولو كان ذلك من باب المزاح. حتى و إن كنت تظن أنك تعرفهم جيداً لا تلمسهم. وأهم من كل شيء، لا تلكم السوري (وإن كان على سبيل المزاح) فهم لا يعرفون الملاكمة وقد يقع ويتأذى، وحتماً سيفهمها خطأ والكلمة ستنتشر بسرعة كبيرة، كما هو الحال مع أي ناس لا يعرفون القراءة ويعتمدون على الشائعات الشفهية لنشر الخبر، إن أمريكي لكم سوري على وجهه. بالإضافة إلى ذلك فإن هذا العمل خطر فالسوريون كما هو الحال في كل البلاد الصحراوية يعرفون كيف يستخدمون السكاكين. تملّك نفسك ولا تغضب منهم. خبئ قتالك وصراعك للعدو. أنت هنا للتعاون مع السوريين لحرب المحور.
السلوك في الأماكن الخاصة:
السوريون مثلهم مثل كل الشرقيين يهتمون بالسلوك الجيد. المسلمون لا يسمحون للآخرين بالنظر لهم وهم عراة. لا تبول في مكان يمكن أن يراك فيه أحد. هم يفعلون ذلك جالسين القرفصاء ولا يحبون أن يروا الآخرين يبولون واقفين. هذه الأشياء قد تبدو تافهة لكن في الحقيقة مهمة.
السلوك في الأماكن العامة :
قد يصعب أحياناً التفرقة بين العادات والدين. معظم عادات السوريين نابعة من الدين. المسلمون يعيشون دينهم أكثر بكثير مما نفعل نحن. ابدأ في مراقبتهم بحذر. العادات الاجتماعية تتحكم ليس فقط في العلاقات الشخصية وإنما تمتد إلى الأماكن العامة بما في ذلك الأسواق والبيع والشراء وتناول الطعام والشراب في الأماكن العامة وفي العلاقة مع المرأة.
تعلم التحية التي يستخدمونها وكيف ترد عليها، وحييهم بها. واعلم أن المفاصلة (التفاوض في السعر) هي تقليد متبع عند الشراء. والتجارة هي جزء من الحياة الاجتماعية هنا. هم لا يتاجرون فقط من أجل الربح ولكن لأنهم يحبون لقاء الناس ومحادثتهم وتبادل الآراء والتعلم من أسلوبهم وحكمتهم.
والمفاصلة بذكاء تدل على المعرفة بقيمة الأشياء. وقد يطلبون ثلاث أضعاف قيمة الغرض، فإذا دفعتها يعلمون أنه ليس لديك فكرة عن قيمة السلع. لكن عندما تفاصلهم فعليك أن تفاصلهم بلطف وأدب.
معظم التجار هنا يعرفون بعضهم جيداً ويتعاملون مع بعضهم كضيف ومضيف. الصداقات تنشأ في التجارة. وفي المحلات الكبيرة الأشبه بالمحلات الغربية السعر عادة ثابت ولا تحتاج للمفاصلة.


الاحتكاك بالسوريين قد يتيح لك حق الضيافة والصداقة. ومن عادة التجار هنا أن يقدموا للزبائن قهوة وسجائر. لا ترفض ضيافتهم. ولا تترك فنجانك نصف مليان. وإذا قدموا فنجان ثاني وثالث فخذها. لكن أن تأخذ فنجانا رابعا فذلك التصرف معيب. إذا أخذت الفنجان الرابع أو رفضت الثاني والثالث فإن المضيف سيعتبر أنك بحاجة لدروس في السلوك. قد يبدو ذلك غريبا لك! لكن تصرفك سيبدو غريب له كذلك!
بعض الأمور عليك أن تتذكرها فيما يتعلق بالسوريين المسلمين، هم لا يأكلون لحم الخنزير ولا يشربون الخمر. وهذه قضية دينية، فلا تسألهم لماذا يفعلون ذلك. احترم مشاعرهم وتصرفاتهم. وسوف نتكلم بعض الشيء عن دينهم فيما بعد. كمسألة اجتماعية فإن الأدب يتطلب أن تتقبل هذه الأمور بدون أسئلة. لذلك لا تشرب الخمر بحضورهم، فإنه يؤذيهم مشاهدة أي شخص يشرب الخمر، حتى كمزحة لا تعرض على أحد أن يشرب خمر أو يأكل خنزير.
بعض القواعد ضرورية؛ لا تلمس الطعام لحين تسمع مضيفك يقول بسم الله، وحتى يطلب منك أن تبدأ الطعام. واستخدم يدك اليمنى فقط في الطعام ولو كنت أعسر. لا تقسم الخبز البلدي بالسكين بل استخدم أصابعك. وهناك خادم سيأتي بصحن كبير وماء ليغسل الجميع أيديهم بعد الانتهاء من الطعام.
النساء:
لا تتوقع أن تجد النساء المسلمات بين الضيوف. النساء بشكل عام لا يظهرن. وتعتمد بشكل كبير على مضيفك بالطبع. ولكن عند المسلمين فإن النساء لا يختلطن بحرية مع الرجال. معظم أوقاتهن تُصرف في البيت بصحبة أسرهن. ويعتبر معيب جداً حتى مجرد السؤال عن النساء. فحتى عندما يستضيفك أحدهم في بيته فلا تتوقع أنك سترى نساء.
معظم النساء المسلمات في الأماكن العامة محجبات مع غطاء للوجه. فإذا رفعت إحداهن غطاء الوجه لتنظر إلى بضاعة في السوق فيجب أن تشيح بوجهك ولا تُحدّق فيها أبداً. لا تتسكع قريباً منهن في الأسواق ولا تحاول أخذ صور لهن أو معهن. إذا فعلت فستقع في مشاكل كبيرة.
ولا تحاول التحرش بهن أو جلب انتباههن في الأماكن العامة. النساء في الصحراء أو القرى قد يبدو أنهن يتمتعن بحرية أكبر، لكن الحقيقة : لا.
واعلم أن أي محاول للتحرش سوف تضعك في ورطة كبيرة جداً. السوريون سيكرهونك على الفور إذا لم تتبع سلوكيتهم وعاداتهم. إن هذه القواعد مهمة جداً. لا تحاول مع النساء السوريات. محاولتك ستوقعك بمشاكل كبيرة. وعلى كل حال لن تحصل على شيء. بائعات الهوى لا يتجولن في الشوارع العامة في سورية، لكن تجدهم في أماكن خاصة ومخفية.
الدين:
الأسئلة حول الدين مكروهة مثل الأسئلة عن النساء، والأفضل تجنبها وتجنب الدخول في أي نقاش أو جدل ديني.
ثلثي السوريين هم مسلمون والثلث الآخر مسيحيون. المجتمع المسلم تقريباً يعيش وحده، ويمكنك تمييزه بنسائه المحجبات ورجاله جدّيين مقطبي الوجه ومحترمين. توزيع المسلمين والمسيحيين يتشابه إلى حد كبير مع الحدود بين سورية ولبنان، بحيث أن معظم سورية من المسلمين ومعظم لبنان من المسيحيين.
ينقسم كل من المسلمين والمسيحيين إلى طوائف عدة. الدروز من الطوائف المسلمة المهمة. ويعيشون في مناطق شبه صحراوية في الجنوب السوري تدعى جبل الدروز. وعادة هم في حالهم ومحافظون ويتحلون بالفخر ويشهد لهم بالشجاعة والبسالة في القتال.
معظم مسلمي سورية يتبعون الدين الذي أسسه محمد. لا تناديهم باسم محمديون لأنهم لا يعبدون محمد كما تعبد المسيحية المسيح. محمد ليس رب. الله هو الرب. محمد هو فقط نبي. ودينهم يدعى الإسلام ومتبعي الإسلام يدعون بالمسلمين. ودينهم مبني على خمسة أشياء: (الرب واحد ومحمد نبي - الصلاة خمس مرات في اليوم -  الزكاة -  صيام رمضان -  والحج إلى مكة). وهم يصلون خمس مرات في اليوم أينما كانوا ساعة الأذان. ويركعون باتجاه مكة في الجزيرة العربية مدينتهم المقدسة. وفي مساجدهم يركعون ويتلون بعضاً من القرآن كتابهم المقدس. تقديم الزكاة هو جزء من شعائرهم الدينية.
ويصوم المسلمين جميعهم شهر في السنة يدعى شهر رمضان. هذه الفترة تشبه ما نسميه عندنا بالصوم الأكبر  وهو في عام ١٩٤٢ يبدأ في ١٢ أيلول، وفي ١٩٤٣ سيكون أبكر بحوالي أسبوعين. خلال هذه الفترة المسلمون لا يأكلون ولا يشربون أو يدخنون بين شروق الشمس وغروبها. فلا تقدم لهم الطعام أو الشراب والسجائر إلا بعد الغروب. احترم رفضهم أو استدراكهم بدون أي إلحاح. وأي سحب للدم في هذه الفترة يجب تجنبه. حتى أي خدش بدون قصد أو التسبب في رعاف المسلم من غير المسلم في هذه الفترة قد يكون له عواقب وخيمة. وتذكر أن صبرهم قليل وسريعي الغضب في هذا الشهر. من غير المتوقع أن يقوموا بعملهم على أتم وجه. لذلك تهاون معهم واحترم ممارستهم لشعائرهم.


دعك بعيد عن المساجد. لا تدخن أو تبصق قريباً منها. و من المفيد تكرار التحذير هنا: تجنب أي نقاش أو جدل ديني. ولا تنسى أننا نحارب هنا للمحافظة على شعار "عش ودع غيرك يعيش"  Live and let live


كيف تتدبر نفسك في القرى:
عند دخول قرية أو منطقة زراعية فإن هناك قواعد محددة لإجراءات الدخول. مهما كان عدد مجموعتك صغيرا، فإن على قائد المجموعة أن يبحث ويتأكد فيما إذا كان هناك مالك للأرض (مكتوبة بالإنجليزية"Malik il-ard" ) فإذا كان هناك مالك للأرض فعليه أن يذهب إليه ويقدم نفسه ويطلب منه تعاونه وصداقته. وإذا كان المالك غائبا فعليه أن يسأل عن ممثله، ويدعى الوكيل (كتبت بالإنجليزية"WA-keel" ) ويعرف عن نفسه كما تقدم.
وكل قرية سواء كان لها مالك للأرض أم لا فإن لها عمدة يدعونه في سورية مختار (تكتب بالإنجليزية "mukht-Tahr") ولدى دخول القرية فإن على قائد المجموعة أن يذهب إلى بيت المختار ويقدم نفسه. وإذا لم يجد المختار فيجب أن يحاول تقديم نفسه لأكبر شخص في القرية أو للقسيس إذا كان في قرية مسيحية، وللإمام أو الشيخ إذا كانت قرية مسلمة.
وتستطيع التعرف وبطرق بسيطة فيما إذا كانت القرية مسيحية أو مسلمة إذا وجدت كنيسة أو جامع. الجامع له مأذنة تستخدم للدعوة للصلاة. ولو وجدت كنيسة وجامع فهذا يعني أن القرية فيها مسيحيون ومسلمون، وعلى الأغلب لكل جالية جزء من القرية، فلو وجدت نفسك في قرية كهذه فاحذر أن تعامل جالية أفضل من الأخرى أو تتحيز لإحداها. وإذا أردت شراء أي بضاعة فتأكد أنك تتعامل مع الطرفين وأن ينتفع منك الطرفين. وعليك معاملة القسيس والشيخ بشكل متساوي.
مدى الصداقة والتعاون الذي تتوقع أن تتلقاه يعتمد كثيراً جداً على حسن تعاملك مع المسئولين الذين ذكرناهم أعلاه: مالك الأرض والوكيل والمختار والشيخ والقسيس. هم الرجالات الأعلى سلطة والذين يحظون باحترام مجتمعاتهم. كل المداولات لتأمين المؤن والسكن يجب أن تتم عبر هؤلاء الأشخاص. وتجاهل هؤلاء القادة المحليين يعتبر إخلال في آداب المعاشرة السورية وسينجم عنه كراهية ونقمة من كل مجتمع القرية. وهكذا، عليك معاملة القادة المحليين باحترام كل الوقت، وحاول أن تسرهم كلما استطعت.
كما أن هناك شخصية أخرى مساعدة في القرية، هي الحارس أو الناطور. الناطور عادة لديه معلومات وفيرة عن جغرافية الأرض وعن الشائعات والأحاديث التي تدور في القرية. وعادة هم أول من يعلم بأي حوادث غير عادية، وبالتالي يمكن أن ينفعوك جدا. ولكن تذكر أن مهمة الناطور هي أن يكون حذرا جداً من أي غريب. لذلك عليك أن تكسب ثقته قبل أن يطلعك على أي شيء أو يساعدك. فإذا لم يثق بك الناطور فإنه على الأغلب سيتقصد أن يعطيك معلومات خاطئة ومضللة. وهذا ينطبق على القادة المحليين لو لم يثقوا بك. تذكر دوماً أنه لمصلحتك أن تكسب أصدقاء!
وهنا بعض الأشياء التي تساعدك على كسب الصداقات في القرى:
احترام مساكن وأبنية القرية. سر على الطرقات وممرات المشاة فقط. لا تدخل أرضا زراعية أو تقطف فواكه وخضار من الحدائق، فالقرويين يعيشون على هذه المحصولات، وربحهم منها بسيط جداً وليس لديهم أي فائض. لا تأخذ وقود بدون إذن، فهو أيضاً محدود عندهم. كل شجرة لها مالك والحطب ملك أهل القرية. أحياناً البساتين تعتبر أماكن مقدسة ولا يحق لأحد لمس الشجر. حتى أنه أحياناً قد يجدونه غير مناسب وخطأ الجلوس في ظل الشجرة. السوريون أنفسهم على الأغلب يستخدمون روث الحيوانات كوقود. تعلم كيف تستخدمه.


كيف تتدبر أمرك في الصحراء:
إذا كنت في الصحراء فعليك أن تتذكر أن كل قطعة من أراضي الصحراء هي لقبيلة معينة. ويجب أن يحاول قائد مجموعتك معرفة اسم القبيلة التي تتبع الأرض التي أنتم بصدد دخولها، وعليه أن يحاول مقابلة شيخ أو رئيس القبيلة. دوماً حاول أن تطلب الإذن لاستخدام مياه الآبار الصحراوية. السوريون لديهم أعراف معقدة بشأن حق استخدام الماء. إياك والإسراف في الماء. الماء هو أهم وأغلى شيء لديهم في الصحراء. وعلى الأغلب أنها ستكون أغلى شيء لكم أيضاً.
رجال القبائل يعشقون الشجاعة والفطنة. دعهم يشعرون أنك تتحلى بهذه الصفات. سيقدرون وسيكونون ممنونين لأي بادرة كرم تقدمونها لهم، كحملهم في عربتكم من الطريق وإيصالهم لمرابعهم. كلما سنحت الفرصة قدموا للرجال والأطفال العلب المعدنية الفارغة أو أي شيء يمكنكم الاستغناء عنه. علب المازوت الكبيرة الفارغة تعتبر هدية كبيرة سيكونون فخورين بها.
وتنتهي هذه الفقرة بالمثل العربي"Rain is a Mercy from God"  المطر هو نعمة أو رحمة من الله.
النظافة في سورية: 
تعتبر سورية بشكل عام بلدا صحيا. وهي تطمح أن تكون في يوم من الأيام المنتجع الصحي لمنطقة البحر المتوسط. لكن مع ذلك فهناك بعض المناطق في سورية لا تتحلى بالمستوى النظافي والصحي الذي اعتدت عليه، ولا يجب إهمال بعض التحذيرات. بعض المعرفة يمكن أن تقيك من أمراض شديدة. أبقي على قبعتك طوال الوقت في شمس الصيف في سورية. في مثل هذا المناخ يمكن أن تنسى نفسك وبدون أن تشعر يمكن أن تصاب بحروق الشمس. وفي اليوم الثاني تستيقظ على بثور وألم وحرارة وهذيان. وأهم ما يجب مراعاته في القبعة هي أن تحمي الجبهة والوجه ومؤخرة الرقبة إذا لم تكن تريد أن تصاب بضربة شمس. وعليك أن تحمي عينيك أيضاً.
في الصحراء يجب أن تجهز نفسك لتقلبات الحرارة الشديدة، فالنهار يكون حر شديد، وفي الليل برد شديد. وعليك بغلي الماء أو تأكد أنها معاملة بالكلور. هناك كميات كافية من المياه النقية في دمشق وبيروت، ولكن تجنب مياه الأنهار بعد مرورها في المدينة فهي ليست نقية.
تجنب أكل الخس والخضروات من دون غسيل جيد، فقد تكون ملوثة بفضلات آدمية. فخارج المدن قلما تجد أي تطور في البرامج الصحية. اغسل الفواكه أو قشرها قبل أكلها فسطحها على الأغلب ملوث بالذباب أو من لمس البشر.
إذا اتبعت هذه النصائح فيمكن أن تقي نفسك شر التيفوئيد وما شابهها والزنطارية، كلها أمراض شائعة في سورية. إذا حصل وأُصبت بالإسهال أو الزنطارية فعليك بالحمية وأكثر من اللبن (ويكتبهاLeben ) فهو شراب حامض من منتجات الحليب وواحد من أكثر الأطباق الصحية في سورية. يمكن خلطها بالماء وشربها كشراب مبرد في الصيف. متوفرة بكثرة هناك وتشفي من الزنطارية. ولا تشرب حليب غير مغلي في أي وقت من الأوقات.
الملاريا شائعة في سورية (لا ننسى هذه سورية الأربعينيات) يسببها نوع معين من البعوض الذي يتكاثر في المستنقعات وحول آبار المياه غير المغطاة والمياه الضحلة قرب الشواطىء. تجنب الأماكن التي تنتشر فيها الملاريا ما استطعت.
إذا كان لابد من دخول هذه المناطق فعليك تغطية جسمك بالكامل والأيدي والأرجل وعلى الأخص في الليل، وعليك النوم تحت شبكات خاصة للوقاية من البعوض.
كذلك ذبابة الرمل Sandfly هي نوع أصغر من أنواع البعوض التي تنتشر في منتصف الصيف، وتسبب مرض أخف لمدة ثلاث أيام من الحرارة والإنهاك. طلي الجلد بطبقة خفيفة من الزيت يمكن أن تحميك منها.
كما أن الأمراض التناسلية موجودة في سورية فلا تجرب حظك.
هذه بعض النصائح الصحية و المزيد منها يمكن أن تحصل عليه من ضابط الصحة.

تلك الصفحتان من كتاب دليل سورية للجنود الأمريكيين ١٩٤٣ لا تحتاجان لترجمة، وما يهم هو سعر العملة في تلك الأيام، وتوفر الليرة السورية والليرة الفلسطينية في سورية في تلك الأيام. والواضح أن سعر الليرة السورية كان يعادل ٤٦ سنت أمريكي أي تقريباً الدولار = ٢ ليرة سوري، لكن الليرة الفلسطينية كانت تساوي ٤ دولارات.



تذكير ولائحة بما عليك فعله وما عليك تركه
 Do's and Don't list
لا تدخل الجوامع
إياك أن تدخن أو تبصق قرب جامع
إذا صادفت في طريقك جامع استمر في طريقك لا تقف ولا تتسكع
احتفظ بالصمت إذا رأيت مسلمين يصلون ولا تحدق بهم
لا تناقش في الدين أو النساء مع المسلمين السوريين
لا تعطي أي رأي حول الأوضاع السياسية الداخلية
صافح الرجل السوري ولكن لا تلمسه أو تصفعه على الظهر ولو كان مزاح
تذكر أن السوريين شعبٌ محافظٌ فتجنب كشف أي جزء من جسمك في حضرتهم
لا تبدأ بالأكل قبل أن يبدأ مضيفك بالأكل
يجب أن تأكل باليد اليمنى ولو كنت أعسر
قطع الخبز بأصابعك ولا تستخدم سكين
الخبز مقدس عند السوريين فلا ترمي أو توقع قطعة منه على الأرض
دع بعض الطعام في صحنك، فما يُترك من طاولة الضيوف يذهب لإطعام النساء والأطفال
حاول أن تأكل جزء صغير مما يقدم لك في الأول، لأنه على الأغلب سيتبعه عدة أنواع
لا تعطي المسلم طعاماً يحتوي لحم الخنزير أو مطبوخ بمنتجات الخنزير
لا تأكل لحم الخنزير في حضرة مسلم
كن لطيفا ومتفهما إذا رفض المسلم أن يأكل لحماً من عندك، فقد يعتبره دينياً غير نظيف
لا تعطي المسلم مشروبات كحولية
لا تشرب الكحول بحضور أحد من المسلمين
اقرع الباب قبل الدخول، وإذا سمعت صوت امرأة فتمهل، وأعطها الوقت لتبتعد من طريقك
اتبع قواعد مضيفك، فَلَو خلع حذاءه عند دخول المنزل فاخلع حذاءك
إذا كان الجلوس على الأرض في بيت أو خيمة، فقاطع بين رجليك (ضب رجليك)
عندما تكون في زيارة فلا تُطيل المكوث، وتذكر أن فنجان القهوة الثالث هو علامة قرب الانصراف، ومعيب أن تأخذ الفنجان الرابع
لا تأتي بكلب إلى بيت المضيف
كن لطيفا مع المحتاجين والمتسولين، فهم على الأغلب صادقين وفقراء، ولا بأس أن تقدم لهم بعض (الفراطة)
عندما ترى رجال يمشون ويمسكون أيدي بعضهم البعض لا تستغرب ولا تحدق فهم ليسوا شاذين جنسياً
كن لطيفا مع الخدام. السوريون شعب ديمقراطي بشكل كبير
تجنب أي عبارة تدل على العنصرية
تكلم العربية إن كنت تستطيع حتى لو لم تتمكن منها، السوريون يحبون ذلك
صافح عند اللقاء والوداع
عندما تلتقي شخص سوري تأكد أن تسأل عن صحته
إذا أردت تقديم هدية لأحدهم فاجعلها حلوى أو سجائر
إذا كنت في الريف فتأكد أن تأخذ معك حلوى وسجائر في زياراتك
أظهر الاحترام لجميع كبار السن، وإذا كنت تقدم الطعام فقدمه للأكبر سناً أولاً
كن لطيفاً ومؤدباً. السلوك مهم جداً عند السوريين. كن مضيافاً ما استطعت، ولا تصد أي طارق وقدم لهم قهوة وشاي
فاصل في الأسعار. لا تدع التاجر يبيعك بسعرٍ عالٍ ولكن كن لطيفاً في ذلك
كن كريماً بسجائرك
فوق كل شيء استخدم الحكمة والمنطق دوماً، وتذكر أن الجندي الأمريكي هو سفير خير غير رسمي لتلك البلاد

سوري مقيم في بريطانيا

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق